معرض أربيل للكتب

معرض أربيل للكتب

مشاركةFacebookX

زرت معرض للكتب الأخير في اربيل ليومين… كان يشبه المعارض التي زرتها في ددمشق وبيروت والقاهرة… ورغم ربما مئات دور النشر وعشرات آلاف العناوين لم أعثر على العناوين التي ابحث عنها. … كثير من كتب الأدب والسياسة والتاريخ الدين والفقه والصور وغيرها .. ولم أجد بحوث ميدانية واقعية تحليلة تغوص في الواقع وتنبش أحشاءه لتعرف ما هو المرض.. أردت أن أجد بحث ميداني مثلاً عن قيم الشباب وتغير هذه القيم أو بحث ميداني واقعي عن تغير مفردات اللغة التي يستعملها جيل الشباب مقارنة بمفرداتنا أو بحث ميداني عن تأثير وسائل التواصل الاجتماعي في عادات الناس ومفاهيمهم أو بحث ميداني عن تصورات الناس عن العدالة الاجتماعية أو بحث عن مناهج التعليم واستنتاج أية خبرات واية كادرات تعدها هذه المناهج أو بحث ميداني عن جوانب التفكير اللاعقلاني والعقلايني لدى الناس في بلد محدد أو مدينة محددة… أو دراسة عن هجرة العقول بالنوع والعدد والدول واسبابها … أو دراسة عن ماذا يفعلوا بأموال النفط سواء التي تنفق وكيف أو التي تفيض واين تذهب بالملموس والأرقام والأماكن. او دراسة عن صادرات المنسوجات السورية ومشكلاتها بالملموسلا وكيف يمكن تطويرها…. أو دراسة عن مستوى القدرة التكنولوجية في مصر أو دراسة واقعية عن البحث العلمي في الامارات أو دراسة عن واقع فهم الاسلام في بلد محدد أو مدينة محددة وفي اي اتجاه يتجه نحو التزمت أم نحو فهم عصري ولماذا… والأهم دراسة واقعية عن صناعة الديكتانتور في بلد عري أو أكثر كحالة مشخصة و كيف اصبح ديكتاتوراً ولماذا وكيف سيطر على الناس واية أساليب استعمل وما هو الواقع الذي سهل له ذلك وما هي الثقافة التي تساعد على الخنوع … وغيرها

ولكني لم أجد شيئاً من كل هذا فاشتريت بعض الكتب الأخرى وجلها مترجم وغادرت مقتنعاً اننا ما لم نتجرأ وندخل في مثل هذا العمق سنبقى متخلفين وتابعين ولن تنفعنا كل الأدعية الى الله بأن يوفقنا وينصرنا على أعدائنا ….بل سينطبق علينا حينها بيت الشعر الشهير للشاعر المتمرد نزار قباني.

مشاركةFacebookX
نرحب بآرئكم: